المشروبات الغازية تسبب هشاشة العظام وتآكل الأسنان




 

المياه الغازية .. تلك التي يولع فيها الكثيرون، حتى إن بعضهم لا يهنأ له بال إن لم يشربها بعد الأكل، أو بين الوجبات!
 لكن لو علم هؤلاء سلبياتها فهل يمتنعون؟
تحتوي العلبة الواحدة من المياه الغازية على ما يعادل 10 ملاعق كافية لتدمير فيتامين "ب"، والذي يؤدي نقصه إلى سوء الهضم وضعف البنية، والإضرابات العصبية، والصداع، والأرق، والكآبة، والتشنجات العضلية.
كما تحتوي على غاز ثاني أكسيد الكربون والذي يؤدي إلى حرمان المعدة من الخمائر اللعابية الهامة في عملية الهضم، وذلك عند تناولها مع الطعام أو بعده.
وتؤدي كذلك إلى إلغاء دور الإنزيمات الهاضمة التي تفرزها المعدة، وبالتالي إلى عرقلة عملية الهضم، وعدم الاستفادة من الطعام.
ويؤكد المتخصصون في التغذية أن المياه الغازية تحتوي على الكافيين الذي يؤدي إلى زيادة ضربات القلب، وارتفاع ضغط الدم والسكر، وزيادة الحموضة المعدنية، وزيادة الهرمونات في الدم مما قد يسبب التهاب وتقرحات للمعدة والأثنا عشر، كما يعمل على إضعاف ضغط صمام المريء السفلى والذي بدوره يؤدي إلى ارتداد الطعام والأحماض من داخل المعدة إلى المريء مسبب الألم والالتهاب.











ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصدر: نشرة الكفيل(نشرة أسبوعية ثقافية تصدرها وحدة النشرات في العتبة العباسية المقدسة) / العدد 36.



Last modified: Monday, 5 November 2018, 5:25 PM