لماذا يتحسس بعض الأشخاص عند تناول الفراولة؟



اكتشف العلماء فى جامعة لوند السويدية، أن المركب البروتيني المسؤول عن حساسية بعض الأشخاص للفراولة، هو نفسه الذي يعطي هذه الثمار لونها الأحمر المميز.


وأوضح الباحثون، أن الأشخاص الأكثر تحسساً لثمار الفراولة الحمراء قد يصابون بحكة شديدة وانتفاخ في الفم وتورم الحلق بعد تناولها، في حين لا يصابون بهذه الأعراض أو أية مشكلات مرضية عند تناولهم الأنواع البيضاء منها.


وفسر الباحثون أن الأنواع غير الحمراء من الفراولة، وخصوصاً ذات اللون الأبيض الذي يعرف باسم "سوفار"، تخلو من المركب البروتيني المسبب للحساسية لذا فهي لا تضر بالأشخاص الأكثر تحسساً لها.


هذا ومن جانب آخر، أفادت الأبحاث أن الحميات الغذائية التي تعتمد على الخضار والفواكه الحمراء تحافظ على صحة القلب وتنشيط الذاكرة كما أنها من الممكن أن تخفف من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، يفيد البحث أنه على الإنسان أن يتناول على الأقل ثلاث حصص من الفواكه والخضار يومياً، كما أن أخصائيي السرطان في المعاهد الطبية يشجعون على تناول أكبر كميات من الخضار والفواكه في نظامهم الغذائي.


أهم هذه الخضار والفواكه الحمراء التي تحتوي على كميات كبيرة من phytochemicals مثل البرتقال الأحمر والفراولة، حيث ثبت أن تناول كميات كافية من هذه الخضراوات والفواكه يساهم إلى حد كبير في الوقاية من الأمراض بشكل عام.

 

 

 

 

 




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 المصدر: نشرة الكفيل، نشرة أسبوعية تصدرها شعبة الدراسات والنشرات في العتبة العباسية المقدسة، العدد45.


Last modified: Monday, 11 February 2019, 12:24 PM